٧ مايو ٢٠١٥
انطلاق فعاليات السوق التراثي بمركز توثيق التراث الحضاري والطبيعي

انطلقت فعاليات السوق التراثى يوم 29 أبريل في مقر مركز توثيق التراث الحضاري والطبيعي في القرية الذكية والذي يهدف إلى بث روح التراث المصرى الأصيل ونشر ثقافته المتوارثة عن الآباء و الأجداد، وإحياءه وتطويره والحفاظ عليه وتعريف الجمهور في الدولة وخارجها بالتراث الشعبي.

صرح المهندس محمد فاروق القائم بأعمال المركز، والذي يعد أحد المراكز البحثية لمكتبة الاسكندرية والمدعم من وزرارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أن هذا الحدث يأتي ضمن استراتيجية المركز وجهوده في حفظ التراث المعنوي من خلال دمجه في الحياة اليومية للمجتمع، وضمان أنّ التراث الثقافي الغني لمصر سيظل حياً متواصلاً في المستقبل ، إيمانا بأنه من السهل جداً أن تضيع ثقافة ما في ظلّ رياح التغيير السريع إذا لم يتم الاهتمام بها، لذا أخذ المركز على عاتقه الحفاظ على هذا التراث.

يشارك فى السوق التراثى مجموعة من الفنانين بعرض مجموعة من الاعمال الفنية حيث تكون البيئة المحلية وأشيائها الطبيعية مصدراً للإلهام ومادة للتشكيل الفني المتعدد الوجوه والأغراض وذلك بغرض التأكيد على الترابط الوثيق بين الفن والإبداع من جهة، والتراث الشعبي المصرى من جهة ثانية .

أخبار ذات صلة

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٣ جميع الحقوق محفوظة.