٢٧ سبتمبر ٢٠٠٧
مشروع الاستخدام الآمن للانترنت ينال التقدير الدولي في جنيف

نال "مشروع الاستخدام الآمن للانترنت" المصري إعجاب وتقدير الخبراء الدوليين في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات خلال انعقاد منتدى "الشباب وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات كمقومات للتغيير" الذي أنعقد في جنيف خلال الفترة من 24 إلى 26 من سبتمبر الجاري.
 
طرحت مصر 12 قضية مرتبطة بمضمون "مشروع الاستخدام اآمن للانترنت" من بينها دور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في التعليم والصحة إضافة إلى جهود الشباب المصري في دفع عجلة التنمية.

جدير بالذكر أن مدينة شرم الشيخ قد شهدت إطلاق هذا المشروع في الأول من سبتمبر على هامش فعاليات المنتدى الدولي للشباب من أجل السلام.
 
وفي هذا الإطار، يمثل المشروع - الذي يعد الأول من نوعه في المنطقة – وسيلة تهدف إلى إتاحة استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في نشر ثقافة السلام والتسامح والتفاهم والحوار بين الشباب، كما تهدف في الوقت ذاته إلى حماية الأطفال من إساءة استخدام الإنترنت.
 
تجدر الإشارة إلى قيام التحالف العالمي من أجل تنمية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التابع للأمم المتحدة (
UN GAID) بتنظيم منتدى "الشباب وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات كمقومات للتغيير" حيث جمع الحدث مختلف الأطراف المعنية من صناع القرار وكبار المسؤولين الحكوميين إلى جانب ممثلين عن القطاع الخاص والمجتمع المدني والهيئات التابعة للأمم المتحدة وغيرها من الأطراف، الأمر الذي أتاح الفرصة أمام المشاركين للدخول في مناقشات مفتوحة حول الدور الذي تلعبه التكنولوجيا في الارتقاء بحياة الشعوب.

حافظات اعلامية ذات صلة

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٣ جميع الحقوق محفوظة.