٨ سبتمبر ٢٠٢١
تعاون بين إيتيدا والمجلس العربي للمسؤولية المجتمعية للتوسع في ممارسات المسؤولية المجتمعية وريادة الأعمال التكنولوجية


وقّعت هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات بروتوكول تعاون مع المجلس العربي للمسؤولية المجتمعية بهدف تعزيز ممارسات المسؤولية المجتمعية داخل قطاع تكنولوجيا المعلومات وتشجيع ريادة الأعمال التكنولوجية لخدمة المجتمع.
 
ويأتي البروتوكول في إطار دور الهيئة لتنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات وزيادة تنافسيتها على المستوى المحلي والعالمي، كما يأتي في إطار رؤية المجلس العربي للمسؤولية المجتمعية لتحقيق المزيد من التمكين الاقتصادي والمجتمعي للعديد من فئات المجتمع وخلق فرص عمل لائقة من خلال توطين التكنولوجيا.
 
وتشمل مجالات التعاون بين الطرفين نشر مفاهيم المسؤولية المجتمعية وممارساتها داخل قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وممارسات ريادة الأعمال المجتمعية القائمة على توظيف التكنولوجيا في مختلف القطاعات المجتمعية لرفع كفاءتها وقدرتها التنافسية، وممارسات التكنولوجيا المالية والمدفوعات الإلكترونية والشمول المالي لخدمة الفئات الأكثر احتياجًا، علاوة على تحفيز الشباب لاكتساب المهارات التكنولوجية.
 
وسيسهم التعاون في اكتساب الأفراد للمهارات اللازمة لدخول سوق العمل والتعامل بسهولة ويسر مع الخدمات الإلكترونية التي تقدمها الحكومة في شتي المجالات لبناء مجتمع واقتصاد رقميين بما يتماشى مع رؤية مصر 2030 ويسهم في خلق فرص عمل جديدة للشباب والمرأة وذوي الإعاقة من خلال التكنولوجيا، ورفع كفاءة جمعيات تطوير المجتمع المحلي بجميع المحافظات من خلال التحول الرقمي.
 
وخلال الفترة المقبلة، تعتزم الهيئة التوسع في برامج تدريب الشباب على اللغات الأجنبية للعمل في مراكز الاتصال والخدمات العابرة للحدود، بما يسهم في خلق فرص عمل بعائد مجزي وبالأخص في المحافظات، دون الحاجة لانتقال الشباب إلى المدن الكبرى، مثل القاهرة والإسكندرية. هذا وتتبني الهيئة أيضًا العديد من المبادرات القومية والمنح التدريبية لتأهيل الشباب في مختلف المراحل العمرية، بالإضافة إلى دورها في مجال ريادة الأعمال وتحفيز إبداعات الشباب وابتكاراتهم في مجالات تكنولوجيا المعلومات من خلال تشجيعهم على بدء مشروعاتهم الريادية وتأسيس شركات ناشئة من خلال تمويل أفكارهم وتطويرها واحتضانها ورعايتها، ومساعدتهم على التوسع في أعمالهم خارجيًا.
حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٢ جميع الحقوق محفوظة.