٣ نوفمبر ٢٠٢١
مصر تشارك في مؤتمر "قمة الويب" لعام 2021

تشارك مصر، مُمثلة في هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، في مؤتمر "قمة الويب" المنعقد خلال الفترة من 1 إلى 4 نوفمبر في لشبونة، البرتغال، وتُركز  القمة على مجال التكنولوجيا وتجمع مؤسسي شركات التكنولوجيا والمديرين التنفيذين والشركات الناشئة العاملة في هذا المجال وصانعي السياسات وعدد من رؤساء الدول لمناقشة كل ما هو جديد في مجال التكنولوجيا.
 
وتأتي المشاركة المصرية في المؤتمر، والذي يُعد أكبر حدث تكنولوجي في العالم، بدعم وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ممثلة في هيئة "ايتيدا"، للجناح المصري في المعرض، وذلك بالتعاون مع الشعبة العامة للاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا التابعة للاتحاد العام للغرف التجارية.
 
 ويضم الجناح المصري 18 شركة تكنولوجية ناشئة، منها خمس في مراحل النمو و13 في المراحل الأولية واختبار منتجاتها بالأسواق. هذا بالإضافة إلى 10 شركات أخرى زائرة.

وتسعى الهيئة من خلال مشاركتها إلى تعزيز مكانة مصر الدولية في مجالات ريادة الأعمال القائمة على الابتكار، والترويج لمقومات الشركات التكنولوجية الناشئة واستعراض الحوافز والمزايا التي تتمتع بها مصر في هذا المجال بما يسهم في جذب الاستثمارات لهذا القطاع وتوسيع قاعدة صناديق رأس المال المخاطر ومؤسسات التمويل الدولية والمنصات المتخصصة في دعم رواد الأعمال في مصر.
 
جدير بالذكر أن مصر تشهد طفرة في مجال ريادة الأعمال، حيث يحقق قطاع الشركات الناشئة القائمة على الابتكار التكنولوجي معدلات نمو غير مسبوقة مع تزايد اهتمام صناديق الاستثمار والمؤسسات التمويلية والمنظمات المتخصصة في رعاية واحتضان وتسريع الأعمال. ويأتي ذلك بالتوازي مع انتشار ثقافة ريادة الأعمال والعمل الحُر بين الشباب المصري في ظل الدعم الحكومي المتميز الذي يتمتع به القطاع.
 
كما تجدر الإشارة كذلك إلى أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تسعى على نحو متواصل نحو تعزيز مجال ريادة الأعمال وتنفيذ باقة متنوعة من برامج التدريب التكنولوجي المتخصص، فضلًا عن جهود تحفيز الابتكار لدى شباب الخريجين وطلبة الجامعات، ومبادرة نشر مراكز إبداع مصر الرقمية بمختلف المحافظات، فضلًا عن مساعي هيئة إيتيدا لتطوير بيئة ريادة الأعمال في مصر والترويج الدولي لقطاع الشركات التكنولوجية الناشئة.

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٢ جميع الحقوق محفوظة.