٢٣ ديسمبر ٢٠٢١
جامعة مصر للمعلوماتية – نقلة نوعية نحو بناء مصر الرقمية

جامعة مصر للمعلوماتية في مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة هي أول جامعة في أفريقيا والشرق الأوسط متخصصة في الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. أسستها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع وزارة التعليم العالي بهدف توفير تعليم وبحث علمي على مستوى عالمي بوصفها جامعة أهلية غير هادفة للربح تقدم برامج أكاديمية متميزة في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تواكب التطورات التكنولوجية الحديثة واحتياجات السوق العالمية.

صدر قرار جمهوري من الرئيس عبد الفتاح السيسي بإنشائها في 9 أغسطس 2021 بهدف خلق جيل جديد من خبراء المعلوماتية على قدر رفيع من العلم والمهارات، ولإتاحة تعليم متخصص على أعلى مستوى في مجالات علوم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وفقًا لأحدث التطورات والأساليب الأكاديمية ومن خلال شراكات مع كبرى الجامعات العالمية، وبهدف تخريج كوادر شابة متميزة قادرة على مواكبة التطور التكنولوجي العالمي الذي يشهده العالم لتصبح القوة الدافعة للابتكار التكنولوجي.

أصدر الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قرارًا بتشكيل مجلس أمناء جامعة مصر للمعلوماتية برئاسة المستشار عدلي منصور رئيس جمهورية مصر العربية السابق، وتتولى الدكتورة ريم محمد بهجت أستاذ علوم الحاسب رئاسة الجامعة، ويضم مجلس الأمناء في عضويته مجموعة من الكفاءات المصرية العاملة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وأساتذة جامعات ورؤساء شركات خاصة.

يأتي تأسيس جامعة مصر للمعلوماتية في مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة في إطار العمل على بناء مجتمع معلوماتي متكامل، ولدعم نمو قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بما يتيح للطلاب بيئة إبداعية، والاستفادة من هذا المجتمع بما يضمه من وحدات ومشروعات تابعة للوزارة ومراكز أبحاث وتطوير ومراكز للتدريب وشركات عالمية ومحلية ومركز للبرامج المدمجة وأخرى للابتكار في التكنولوجيات المساعدة، بالإضافة إلى وحدات الحاضنات لرعاية المشروعات الابتكارية وواحة التكنولوجيا التي تستضيف الشركات العالمية والمحلية والبنوك بما ي يسهم في توفير فرص لتدريب الطلاب وفرص عمل للخريجين.

تضم جامعة مصر للمعلوماتية أربع كليات أساسية هي كلية علوم الحاسب والمعلومات وكلية الهندسة وكلية تكنولوجيا الأعمال وكلية الفنون الرقمية والتصميم. وقد بدأت الدراسة فيها في أكتوبر الماضي، وتمنح جامعة مصر للمعلوماتية درجات البكالوريوس والماجستير والدكتوراه من خلال برامج متقدمة ومتعددة التخصصات تركز في محتواها على العلوم والتقنيات الجديدة والناشئة تلبيةً لاحتياجات سوق العمل. وتم تصميم البرامج الأكاديمية للجامعة من خلال مجموعة من الخبراء الأكاديميين المصريين بالتعاون مع نظرائهم من الجامعات الدولية في عدة مجالات ومنها التحول الرقمي والذكاء الاصطناعي وهندسة البيانات والثورة الصناعية الرابعة وصناعة الإلكترونيات وعلوم الاتصالات والتكنولوجيا المالية وتحليل البيانات والتسويق الإلكتروني، وفنون الرسوم المتحركة وتجربة المستخدم وتصميم الألعاب الإلكترونية والتصميم الفني للمنتجات في مجال الفنون الرقمية.

وتحرص الجامعة على إبرام مجموعة من الشراكات والاتفاقيات الدولية مع جامعات عالمية مرموقة ذات ترتيب دولي رفيع المستوى، والتي من شأنها أن تتيح الفرصة للطلاب الذين يستوفون شروط اتفاقية الشراكة للحصول على شهادة جامعة مصر للمعلوماتية وشهادة الجامعة الأجنبية الشريكة. وفى هذا الشأن تم توقيع اتفاقية مع جامعة بيردو، ويست لافاييت الأمريكية Purdue, West Lafayette (PWL) المصنفة  الرابعة على مستوى  العالم في الهندسة طبقًا لتصنيف US News للحصول على بكالوريوس هندسة الإلكترونيات والاتصالات وهندسة الحاسب مما يسمح للطالب بقضاء الأعوام الدراسية الثلاثة الأولى في مصر، ثم اختيار دراسة العام الأخير في الجامعة الدولية المتفق معها. هذا بالإضافة إلى عقد اتفاقية خاصة لمنح درجة الماجستير المهني في مجال تأمين المعلومات مع الجامعة ذاتها المصنفة السادسة على مستوى العالم في الأمن السيبراني طبقا لتصنيف US News.

كما تم الاتفاق مع جامعة  مينيسوتا الأمريكية University of Minnesota المصنفة #29 على مستوى العالم في علوم الحاسب والمعلومات طبقًا لتصنيف US News. وجاري التفاوض مع جامعات أخرى عالمية في المجالات الدراسية الأخرى التي تقدمها الجامعة، وذلك لضمان جودة التعليم والتعلم عن طريق مواءمة مناهج البرامج الدراسية التي تقدمها جامعة مصر للمعلوماتية مع مناهج وبرامج الجامعات الأجنبية الشريكة.

كما تحرص الشركات العالمية العاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات في مصر على الشراكة مع الجامعة لقناعتها بأن نجاحها في تخريج كوادر متخصصة في المجالات التكنولوجية سيوفر لهذه الشركات المهارات الشابة التي تطلبها. وتتعدد أشكال التعاون بين الجامعة والشركات، والتي تشمل توفير وإتاحة برامج للطلبة للتدريب عليها على النحو الذي يُسهم في بناء مصفوفة من المهارات تؤهل خريجي الجامعة للعمل والمنافسة في كافة أسواق العمل سواء ريادة أعمال أو العمل بصفتهم مهنيين مستقلين أو العمل في شركات عالمية.

وتماشيًا مع رؤية ورسالة الجامعة والأهداف الواردة بخطتها الاستراتيجية فقد نفذت الجامعة برنامجًا للمنح الكاملة لأوائل الثانوية العامة (مبادرة السيد  رئيس الجمهورية)، وقدمت 29 منحة كاملة لأوائل الثانوية العامة. هذا بالإضافة إلى المنح الجزئية المقدمة لطلاب الجيل الأول من الطلبة المتفوقين. سيسهم هذا كله في بناء مجتمع متخصص في المجالات الحديثة والمرتبطة بالاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتوفير المهارات الرقمية لتلبية المتطلبات المتزايدة للسوق المحلية خاصة والإقليمية والعالمية عامة وتماشيًا مع رؤية الجامعة ورسالتها والأهداف الواردة بخطتها الاستراتيجية.

تعمل الجامعة من خلال عدة محاور: يتمثل المحور الأول في توفير مجموعة من المناهج الأكاديمية التي تواكب متطلبات سوق العمل الحديثة وتُمكن خريجي الجامعة من المنافسة بفاعلية في سوق العمل المحلية والدولية، ويتمثل المحور الثاني في عقد اتفاقيات شراكة مع مؤسسات أكاديمية عالمية مرموقة لها خبرات كبرى في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والهندسة، فيما يتمثل المحور الثالث في إتاحة فرص للشباب المصري للتعلم على النحو الذي يضاهي النظم في الجامعات العالمية وكذلك إتاحة الفرصة للطالب للدراسة في السنة الأخيرة في الخارج بمقر الجامعة الأجنبية الشريكة.

تسعى جامعة مصر للمعلوماتية إلى تحقيق طفرة علمية بما تضمه من كفاءات من داخل مصر ومن خارجها وتأسيس قاعدة عريضة من خبراء المعلوماتية في العديد من المجالات التي تعمل على استشراف المستقبل وأن تكون القاطرة لتحقيق نقلة نوعية في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لكي تتبوأ مصر المكانة التي تستحقها في هذه الصناعة على المستويين الإقليمي والدولي.

تقدم وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات دعمًا كبيرًا لجامعة مصر للمعلوماتية وهو ما يُعد تأكيدًا على اهتمام الدولة بهذا النوع من التعليم المتقدم والذي يمثل استثمارًا للمستقبل، ويمثل اهتمام الوزارة بإعداد الكفاءات الرقمية وخلق حلول تكنولوجية قادرة على مجابهة التحديات بالمجتمع المصري وبناء مصر الرقمية. 

تتميز جامعة مصر للمعلوماتية بكونها ترتبط بوزارة تطبيقية وتنفيذية، وهو ما يتيح فرصًا متميزة للدارسين بالجامعة للمشاركة في مشروعات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وإحداث ربط بين الجانبين النظري والتطبيقي من خلال طرح وعرض مشروعات الوزارة والهيئات التابعة لها على أعضاء هيئة التدريس والطلاب، وهو ما يمثل مجالًا خصبًا لتطبيق العلوم التي يتم تدريسها وإثراء البحث العلمي داخل الجامعة.

إن رؤية وفلسفة إنشاء جامعة مصر للمعلوماتية تنطلق لأن تكون الجامعة مركزًا رائدًا محليًا وإقليميًا في مجال تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات والمجالات ذات الصلة من حيث جودة التعليم والتعلم والبحث العلمي الأساسي والتطبيقي وخدمة المجتمع وتنمية البيئة وخلق كوادر بشرية متميزة تنافس عالميًا في مجالات تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات والمجالات ذات الصلة بها.

إن التخطيط لإنشاء جامعة مصر للمعلوماتية يمثل فكرًا متقدمًا لما تضمه من تخصصات تمثل المستقبل وتتواكب مع الاتجاه العالمي والتركيز على العلوم والتقنيات الجديدة والناشئة والدمج بين العلوم التكنولوجية وتلبية احتياجات السوق.

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٢ جميع الحقوق محفوظة.