٥ يناير ٢٠٢٢
وزارة الاتصالات تواصل نشر الوعي الرقمي بين المواطنين في قرى "حياة كريمة"

نظمت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات 142 ندوة تثقيفية لبناء القدرات ومحو الأمية الرقمية لعدد 4487 مواطن بالقرى المستهدفة بالمشروع القومي لتطوير القرى المصرية "حياة كريمة" وذلك خلال الفترة من 1 إلى 31 ديسمبر 2021، بالتعاون مع دواوين عموم المحافظات ومؤسسة "حياة كريمة".
 
وتأتي الندوات تنفيذًا لمستهدفات مبادرة "حياة كريمة" واستكمالًا لجهود وزارة الاتصالات في بناء مصر الرقمية للوصول إلى مجتمعات قروية رقمية تفاعلية آمنة ومنتجة. وتهدف الندوات إلى نشر الثقافة الرقمية وتعزيز الشمول المالي في قرى "حياة كريمة" لرفع الوعي الرقمي لدى المواطنين وتعريفهم بالخدمات الرقمية المتاحة بمنصات الجهات الحكومية المختلفة، في مجالات منها الصحة والتعليم والتموين والمرافق وكذا الخدمات المتاحة بمنصة "مصر الرقمية"، وتنمية قدراتهم على استخدامها والاستفادة منها.
 
ومنذ إطلاق ندوات التثقيف الرقمي، انتهت وزارة الاتصالات من نشر الوعي الرقمي لعدد 13096مواطن في القرى المستهدفة بمبادرة "حياة كريمة" في 12 محافظة هي البحيرة والدقهلية والشرقية والغربية وكفر الشيخ والمنوفية وبني سويف والفيوم والمنيا وسوهاج وقنا والوادي الجديد.
 
وجدير بالذكر أن "حياة كريمة" هي مبادرة وطنية أطلقها السيد رئيس الجمهورية بهدف توفير حياة كريمة للمواطنين ولا سيما الفئات الأكثر احتياجًا في الريف المصري، وذلك من خلال تقديم حزمة متكاملة من الخدمات التي تشمل جوانب مختلفة صحية واجتماعية ومعيشية. ويُشارك في تنفيذ المبادرة عدد كبير من المؤسسات والهيئات، منها وزارة الاتصالات والتي يتمثل دورها في تطوير البنية التحتية للاتصالات، وربط القرى بكابلات ألياف ضوئية، وإنشاء أبراج لتقوية شبكات المحمول وتحسين جودة خدمات الاتصالات، وتطوير مكاتب البريد، وبناء القدرات ومحو الأمية الرقمية للمواطنين، وتأهيل الشباب للعمل الحُر، ودعم أصحاب المشروعات الصغيرة وتدريبهم على مهارات التسويق الرقمي.
حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٢ جميع الحقوق محفوظة.