وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات
١٦ مارس ٢٠٢٣
انعقاد فعالية "مستقبل تمكين المرأة في عصر التحول الرقمي"

انعقدت فعالية "مستقبل تمكين المرأة في عصر التحول الرقمي" لعام 2023، تحت شعار "قدوة-تك: نحو أثر مستدام". وتنعقد الفعالية سنويًا بالتزامن مع اليوم العالمي للمرأة.
 
وشارك في الفعالية مسؤولون من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ونائب الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر، وممثلون عن البريد المصري ومشروع التحول الرقمي من أجل التنمية المستدامة في مصر.
 
وخلال الفعالية تم التأكيد على الجهود التي تبذلها الدولة من أجل تحقيق التمكين الرقمي للسيدات وبناء قدراتهن لتعزيز دورهن في المجتمع، وإتاحة الفرصة لهن للحصول على فرص متميزة في عالم الاقتصاد الرقمي. كما تم الإشارة إلى أبرز المبادرات التي أطلقتها وزارة الاتصالات بهدف بناء قدرات الشباب من مختلف فئات المجتمع وتأهيلهم من خلال منصات رقمية، ومناقشة خطة التحول الرقمي الشامل، وانعكاسات البيئة التكنولوجية الجديدة على فرص المرأة في القطاع الرقمي، وضرورة إكسابها مزيد من المهارات والمعارف لمواكبة هذه التحولات.
 
وعلاوة على ذلك، تم إبراز دور برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في رفع الوعي بالفرص المتاحة للمرأة في قطاع الاقتصاد الرقمي في ظل الجهود المبذولة على المستوى الدولي من أجل التمكين الاجتماعي والاقتصادي للمرأة، وإشراك الجميع رقميًا لتحقيق المساواة بين الجنسين، وهو الشعار الذي تنطلق منه احتفالات اليوم العالمي للمرأة استنادًا إلى الأهداف الإنمائية للألفية.
 
وتناولت الفعالية أيضًا مناقشة استراتيجية تطوير خدمات البريد المصري بالاعتماد على أحدث الأنظمة التكنولوجية والحلول الذكية، بالإضافة إلى تقديم خدمات مصر الرقمية بما يلبّي احتياجات المواطنين، خاصة السيدات من صاحبات المشروعات المتناهية الصغر والحرفيات.
 
وخلال الفعالية قُدم عرض حول أنشطة مبادرة قدوة-تك في مجال التمكين الرقمي للسيدات في كافة محافظات الجمهورية، وإكسابهن مهارات التسويق الرقمي والتجارة الإلكترونية، والموضوعات التكنولوجية المكملة والفرص التي أتاحتها المبادرة للسيدات لمواجهة التحديات الاقتصادية من خلال المنصات الإلكترونية للعمل الحُر.
 
وتضمنت الاحتفالية عرضًا لفيلم تسجيلي قصير حول أهم الأنشطة التي قدمتها مبادرة قدوة-تك خلال عام 2022، ونماذج من قصص النجاح التي أبرزتها المبادرة، وكيف أسهمت في إحداث تأثير اقتصادي واجتماعي في المحافظات المصرية المختلفة، ودورها في زيادة فرص العمل الرقمية للسيدات في المجتمع.
 
وشهدت الجلسة الافتتاحية تكريم عدد من النماذج الناجحة من السيدات المتميزات والقدوات المؤثرة بإسهاماتهن في تعزيز الأثر البيئي والمجتمعي المستدام في الإنتاج والتسويق خلال عام 2022. كما تم تكريم عدد من الخبراء وممثلي الجهات الشريكة لمبادرة قدوة-تك، إذ تم تثمين دور الخبراء والشركاء في تعزيز المهارات الرقمية لمستفيدات المبادرة من صاحبات الحرف اليدوية والتراثية.
 
وانعقدت جلسة بعنوان "تأثير تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي على المجالات الحرفية" وشارك فيها خبراء في مجال الذكاء الاصطناعي وعالم "ميتافيرس" وتكنولوجيا المعلومات والإعلام الرقمي. وناقشت الجلسة أبرز الفرص والتحديات المتعلقة بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وتأثيره على تطوير الابتكار في المشروعات، وكيف يمكن للحرفيات وصاحبات المشروعات الصغيرة الاستفادة من هذه التكنولوجيا في مجالات التسويق الرقمي والتصميم وتطوير العلامة التجارية.
 
جدير بالذكر أن مبادرة قدوة- تك قدمت الدعم الرقمي لأكثر من 7000 مستفيدة من الحرفيات ورائدات الأعمال في المجالات الحرفية والخدمية من خلال بناء مهاراتهن الرقمية والتدريب على التسويق الرقمي ومنصات التجارة الإلكترونية ومنصات العمل الحُر المتخصصة، وتخرج 44 دفعة من محافظات مختلفة، بالإضافة إلى تنظيم 48 جلسة استشارية وندوة توعوية حول موضوعات ذات صلة بالمهارات المكملة للتسويق الرقمي والتجارة الإلكترونية، منها دراسة السوق وإدارة المشروعات وتصميم المنتجات والإدارة المالية والتسعير والتصوير والشحن والتغليف، كما تم رفع الوعي بأهمية دمج المعايير البيئية للاقتصاد الأخضر في الإنتاج والاستهلاك والتسويق المستدام.
حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٣ جميع الحقوق محفوظة.