٣ مارس ٢٠٠٣
توقيع اتفاقية تعاون بين وزارة الاتصالات و المعلومات وشركة أوراكل العالمية

في اطار تنفيذ مشروعات الخطة القومية للاتصالات والمعلومات، ومن أجل فتح آفاق جديدة لمشروعات الحكومة الالكترونية في مختلف الوزارات والهيئات، شهد الدكتور/ أحمد نظيف وزير الاتصالات والمعلومات والسيد/ خوان رادا نائب رئيس شركة أوراكل لمنطقة أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط التوقيع على اتفاقية تعاون جديدة بين وزارة الاتصالات والمعلومات وشركة أوراكل العالمية لنظم البرمجيات، وذلك بهدف توفير المنتجات المختلفة لنُظم البرمجيات التى تُنتجها الشركة لكل مشروعات تطوير الحكومة الالكترونية بأسعار خاصة.

وبناء على هذة الاتفاقية ستُتاح كافة أنظمة برمجيات أوراكل من قواعد بيانات وأدوات إعداد التطبيقات، ونُظم مخدمات التطبيقات ونُظم المُشاركة الالكترونية والتي تصنف تحت بند البنية الأساسية للمعلومات وكذلك نُظم التطبيقات المالية والموارد البشرية والتصنيع وإدارة علاقات العملاء، والتي تُصنف تحت بند برمجيات التطبيقات الجاهزة وذلك بأسعار خاصة للجهات الحكومية.

وقع الاتفاقية اللواء/ أنور حلمي وكيل أول وزارة الاتصالات و المعلومات ، والمهندس/عاطف حلمي العضو المنتدب لشركة اوراكل ايجيبت ، وتُعد هذه الاتفاقية هي الأولى من نوعها في منطقة أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط.

وتأتي هذه الإتفاقية لتأكيد دور وزارة الاتصالات والمعلومات التى دأبت على تحقيقه وهو تطوير العمل بالجهات الحكومية بغرض وضع البنية الأساسية نحو إرساء قواعد الحكومة الالكترونية وتزويدها بكل ما تحتاجه من إمكانيات لمساعدتها على رفع كفاءة العمل وتسهيل الأداء.

ويقول المهندس/ عاطف حلمي العضو المنتدب لشركة اوراكل ايجيبت " نحن بدورنا نتعهد بأن نضع كل خبراتنا المحلية والعالمية لمساندة الحكومة المصرية ممثلة في وزارة الاتصالات والمعلومات في تقديم أحدث التقنيات الى الجهات الحكومية والمؤسسات للوصول بها الى الصورة المعاصرة التى نرجوها لها جميعاً ".

ومن المعروف أن شركة أوراكل تعد من كبرى الشركات العالمية لمُنتجات البنية الأساسية للمعلومات ومُنتجات برمجيات التطبيقات الجاهزة. وفى الأعوام الماضية تم الاستعانة بتطبيقات أوراكل فى العديد من مشروعات التطوير الحكومية الناجحة مما يضيف بعدا واضح المعالم لنتائج عقد هذة الاتفاقية.

وتأتي هذة الإتفاقية لتُكمل مساندة أوراكل للمجتمع المصري والتى وضحت معالمها خلال السنوات القليلة الماضية في مُبادرتها الأكاديمية الرائدة لتزويد معامل الكليات الفنية بأحدث المُنتجات مجاناً، وإشتراكها في مشروع إحياء مكتبة الاسكندرية ومشروعات أُخرى عديدة.

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٣ جميع الحقوق محفوظة.