٢٢ يونيو ٢٠٠٥
مذكرة تفاهم بين مصر وألمانيا للتعاون في مجال تأسيس بنية المفتاح المعلن وسلطة التصديق الالكتروني العليا في مصر

في إطار الجهود المبذولة للاندماج في عصر التكنولوجيا المعلوماتية، وقع المهندس/ محمد عمران الرئيس التنفيذي لهيئة صناعة تكنولوجيا المعلومات مع الدكتور/ فافن باخ سكرتير عام وزارة الاقتصاد والعمل الألمانية، مذكرة تفاهم للتعاون في تأسيس البنية الأساسية للتوقيع الالكتروني وسلطة التصديق الالكتروني العليا.

تهدف المذكرة إلى تأسيس قاعدة راسخة للتنمية المستقبلية من خلال إقامة مشروعات مشتركة في مجال التوقيع الالكتروني، وجهات التصديق الالكتروني، ومقدمي خدمات التوقيع الالكتروني، والتجارة الالكترونية وتكنولوجيات البطاقات الذكية. وستساهم هذه المذكرة في دعم وتطوير تأسيس بنية المفتاح المعلن وسلطة التصديق الالكتروني العليا في مصر وذلك لمطابقة النموذج الألماني المماثل الناجح وخلق البيئة المحفزة لتعميم مفهوم التوقيع الالكتروني في مصر والعمل على اعتماد للتوقيعات الالكترونية بين الدولتين.

ومن الجدير بالذكر أن هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات أنشئت في شهر يناير من هذا العام بتفعيل قانون رقم 15 لسنة 2004 الخاص بتنظيم التوقيع الالكتروني ويتخصص عملها في ثلاث محاور أساسية وهي تشجيع و تنمية قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مصر بهدف تعظيم الصادرات من خدمات تكنولوجيا المعلومات وخدمات الاتصالات، وكذلك تفعيل قانون تنظيم التوقيع الالكتروني رقم 15 لسنة 2004, بما يشمله ذلك من تنظيم نشاط خدمات التوقيع الالكتروني وغيرها من الأنشطة في مجال المعاملات الالكترونية وصناعة تكنولوجيا المعلومات بما يشمل من تطبيقات الأعمال الالكترونية والتجارة الالكترونية وتبادل المحررات والمستندات الرسمية الكترونياً، وأخيراً تفعيل القانون رقم 82 لسنة 2002 الخاص بحماية حقوق الملكية الفكرية فيما يختص بالبرمجيات وقواعد البيانات.

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٣ جميع الحقوق محفوظة.