٢٥ أكتوبر ٢٠٠٥
مصر تشارك في التحضير للقمة العالمية حول مجتمع المعلومات

تستعد مصر للمشاركة في الاجتماع الإستكمالى للجنة التحضيرية الثالثة حيث يجتمع دول العالم في الفترة من 24-29 أكتوبر الحالي لاستكمال أعمال اللجنة التحضيرية للتحضير للمرحلة الثانية للقمة العالمية حول مجتمع المعلومات. وجدير بالذكر أن مصر شاركت في اجتماعات اللجنة التحضيرية الثالثة في جنيف في الفترة من 19 إلى 30 سبتمبر إلى جانب المشاركة في الاجتماعات التحضيرية الأخرى . ضم الوفد المصري خبراء من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وخبراء من وزارة الخارجية للمشاركة في المفاوضات المطروحة للوصول إلى وثائق معتمدة من الدول لعرضها على الرؤساء في القمة في تونس في الفترة من16-18 نوفمبر. جدير بالذكر أن اللجان التحضيرية تقوم بدراسة ما لم تتوصل الشعوب إلى حلول بصدده في المرحلة الأولى.

يذكر أن اجتماع اللجنة التحضيرية تم تقسيمه إلى لجنتين أحداهما لدراسة موضوع إدارة الانترنت الذي تم إرجاءه في المرحلة الأولى من القمة. ولجنة أخرى لدراسة سبل التمويل ومتابعة ما بعد القمة، والاستهلال السياسي. جدير بالذكر أنة تم الاتفاق على استكمال الأعمال التحضيرية خلال شهر أكتوبر وذلك لتقريب الرؤى للانتهاء من الجزء الخاص بالتمويل والمتابعة والاستهلال السياسي وارجىء موضوع إدارة الانترنت إلى الفترة من 11 إلى 13 نوفمبر 2005

وقد قامت مصر بتنسيق عربي/افريقى مكثف لتقريب المواقف ووجهات النظر. واشتمل الوفد المصري على ممثلين للجمعيات الأهلية لتعظيم مشاركة المجتمع المدني في مجتمع المعلومات لتغطية هذا الجانب بالقمة وذلك في إطار اهتمام وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بتعظيم هذا التواجد.

جدير بالذكر أن مصر قد شاركت في الإعداد للمرحلة الثانية من القمة منذ يناير 2002 حيث تم الاتفاق على اعتماد معايير مشاركة الجمعيات الأهلية في الاجتماعات التحضيرية والقمة العالمية ، وتم أيضاً الاتفاق على قائمة مبدئية بالموضوعات العامة التي ستتناولها القمة ، والتي تشمل تعظيم الانتفاع بمزايا مجتمع المعلومات ، وزيادة الوعي فيما يخص مجتمع المعلومات وكيفية رأب الفجوة الرقمية واحترام الاختلافات اللغوية والهوية الثقافية ، واعتبار تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات وسيلة لتحقيق الأهداف الاقتصادية والاجتماعية ، وأهمية الاندماج في مجتمع المعلومات ، وأهمية الشراكة بين الأطراف المعنية مع تنظيم مشاركة القطاع الخاص في هذه القمة.

وجاءت مشاركة مصر في هذا الاجتماع التحضيري تأكيداً لرغبة واستعداد الحكومة المصرية ممثلة في وزارة الاتصالات وتكنولوجياالمعلومات في المشاركة في القمة وأعمالها التحضيرية والعمل على التنسيق الإقليمي بالتعاون مع البعثة المصرية الدائمة بجنيف.

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٣ جميع الحقوق محفوظة.