٥ ديسمبر ٢٠٠٥
هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات تستضيف جمعيات المجتمع المدني الفاعلة في مجال تكنولوجيا المعلومات بالقرية الذكية

في إطار اهتمام الدولة بتنمية وتطوير مجال تكنولوجيا المعلومات في مصر، شهد الدكتور/طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات حفل مراسم توقيع عقود استضافة مقار مجموعة من الكيانات الفاعلة في مجال البرمجيات وتكنولوجيا المعلومات بالقرية الذكية.

وقد أكد السيد الوزير من خلال كلمته أن تواجد تمثيل للمجتمع المدني يكمل منظومة العمل لمجتمع صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالقرية الذكية.

تأتي هذه الخطوة بعد أن أصدر مجلس إدارة هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات برئاسة الدكتور/ طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات موافقته على التعاقد مع هذه الكيانات التي تساهم مساهمة فعالة في تنمية صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتنسيق فيما بينهم لتعظيم الميزات التنافسية للشركات المصرية والنهوض بأنشطتهم مما يفتح المجال أمام المنتجات والخدمات المصرية لكسب أسواق عالمية جديدة.

وقع العقود كلاً من الدكتور/ علي الحفناوي رئيس مجلس إدارة شركة القرى الذكية، والمهندس/ محمد عمران الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، والأستاذ/ محمد محرز ممثلاً عن الصندوق الاجتماعي للتنمية، والمهندس/ معتصم قداح ممثلاً عن غرفة صناعة البرمجيات، والمهندس/ وليد جاد ممثلاً عن جمعية اتصال، والمهندس/ خليل حسن خليل ممثلاً عن الشعبة العامة للحاسبات الآلية والبرمجيات.

الجدير بالذكر إنه سيتم خلال هذا الأسبوع افتتاح الحي المالي بالقرية الذكية، والذي سيضم الكيانات المالية التي تستخدم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بكثافة في أنشطتها. يذكر انه قد تم إنشاء مشروع القرية الذكية بقرار جمهوري رقم 355 لسنة 2000 ويرجع تاريخ بدء مراحل إنشاء القرية الذكية إلى عام 2001، حيث تم تأسيس "شركة القرى الذكية" برأسمال استثماري قدره 100 مليون جنيه، ساهم القطاع الخاص المصري بها بنسبة 80%. وتتمثل فكرة إنشاء القرية الذكية في إقامة منطقة مخصصة للأنشطة التكنولوجية في مجال الاتصالات والمعلومات، فتتميز هذه المنطقة بتقديمها لنوعية رفيعة المستوى من الخدمات لأصحاب الأعمال المتواجدين بها والقائمين بالأنشطة التكنولوجية أو الفنية المختلفة فيها. وقد قام الرئيس مبارك بافتتاح المرحلة الأولى من مشروع القرية الذكية في سبتمبر 2003.

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٣ جميع الحقوق محفوظة.