١٩ أكتوبر ٢٠٠٦
الدكتور/ أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء يستقبل السيد/ ستيف بالمر الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت

استقبل الدكتور/ أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء بمكتبه في القرية الذكية السيد/ ستيف بالمر الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت العالمية بحضور الدكتور/ طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتعد زيارة السيد/ بالمر والتي تستغرق يومين هى الأولى له وهى يعكس اهتمام شركة مايكروسوفت بالتقدم الذي أحرزته مصر في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خلال السنوات القليلة الماضية.

تأتي زيارة السيد/ بالمر إلى مصر في إطار تدعيم التعاون بين الحكومة المصرية وشركة مايكروسوفت العالمية في عدة مجالات من أهمها دعم القدرة التنافسية لصناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر وزيادة الاستثمارات في مجالات التعليم الالكتروني من خلال مساهمة شركة مايكروسوفت في مبادرة التعليم المصرية التي أطلقت خلال فعاليات المنتدى الاقتصادي العالمي بشرم الشيخ في مايو الماضي حيث تقوم الشركة من خلال المبادرة بتقديم التدريب لعدد كبير من المدرسين والطلبة على أحدث تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات، وكذلك تقدم الشركة إسهامات في مجال تطوير محتوى إلكتروني للمناهج التعليمية، وكذلك توفير الحاسبات والبرمجيات لأكبر قاعدة من المستخدمين في مصر عن طريق مشروع الحاسب منخفض التكلفة، وكذلك نشر تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات في الجامعات من خلال توفير البرمجيات بأسعار رمزية لطلبة الجامعات والأساتذة، كما تقدم الشركة كذلك إسهامات كبيرة في برنامج الحكومة الالكترونية.

الجدير بالذكر ان شركة مايكروسوفت مساهمة منها فى دفع "مبادرة التعليم المصرية" قررت التبرع بعدد 8000 نسخة من نظام تشغيل Windows XP PRO و تطبيق Office XP PRO وكذلك موسوعة Encarta التعليمية الشهيرة، وهذه البرامج ستساعد فى تشغيل 8000 جهاز ضمن أجهزة مبادرة التعليم المصرية وهى المبادرة التى تهدف بشكل أساسى لتطوير رؤية جديدة لتعليم حديث يواكب القرن الحادي والعشرين من خلال تسهيل الوصول لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وتدريب المدرسين والطلبة على اتقان استخدام هذه التكنولوجيا لتخريج أجيال من المتعلمين قادرة على مواكبة متطلبات القرن الحادى والعشرين.

وقد أعلنت شركة مايكروسوفت عن بدء العمل فى "مركز الإبداع" وهو مشروع تم إنجازه بالتنسيق مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات حيث اختارت شركة مايكروسوفت إنشاء هذا المركز الثانى فى مجاله عالميا بعد مركز الشركة فى أوروبا داخل القرية الذكية المصرية، ويعتبر مركز مايكروسوفت المصرى للابداع CMIC جزءا من مؤسسة الأبحاث والاحتضان العالمية لمايكروسوفت. ويساهم هذا المركز مساهمة فعالة فى تنمية الحالة الابداعية فى صناعة تكنولوجيا المعلومات المصرية حيث يقوم بالتركيز على الأبحاث التطبيقية بالتعاون مع مؤسسات الأبحاث المصرية وجماعات تكنولوجيا المعلومات المصرية المختلفة، ويهتم المركز الفريد من نوعه أيضا بالعمل على بعض الأبحاث المتطورة مثل عمليات استخراج البيانات، والحوسبة المتوازية، وخدمات الشبكة لمنصات العمل المحمولة وهى أحدث فروع تطوير التطبيقات العالمية، ويعتمد فريق العمل بمركز الإبداع على المواهب والخبرات المصرية المحلية مع تطبيق أفضل ممارسات مايكروسوفت المعروفة عالميا.

وفى إطار نفس الزيارة أعلنت مايكروسوفت أيضا عن دعمها لمبادرة الشركات الصغيرة والمتوسطة بالتعاون مع "مركز تقييم واعتماد هندسة البرمجيات SECC" التابع للحكومة المصرية، وبهدف دعم وتنمية صناعة تطوير البرمجيات فى مصر ورفع مستوى المعايير والمنهجية فى هذا المجال، ومن خلال هذه المبادرة سيتم توفير أدوات تطوير مايكروسوفت لخمسين مؤسسة صغيرة ومتوسطة تعمل فى مجال تطوير البرمجيات. وستقوم مبادرة مايكروسوفت بتوفير أحدث منتجات وبرامج التطوير الموجهة لفرق العمل، وبالإضافة إلى أدوات البرمجيات سيتم توفير التدريب التقنى على استخدام هذه الأدوات والمنهجيات فى العمل على يد خبراء مايكروسوفت وشركاءها المحليين كما سيتم توفير التدريب الادارى لكوادر هذه الشركات على احدث طرق التسويق والادارة بحيث يمكن ترويج منتجاتها على المستوى العالمى.

وتهدف هذه المبادرة للمساهمة الفعالة فى تحقيق الهدف الأساسى وهو زيادة صادرات قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من خلال إنتاج تطبيقات ذات مستوى متميز يمكنها المنافسة عالميا، عبر استخدام شركات هذا القطاع لأحدث أدوات التطوير التى يستخدمها العالم والتى تقدمها مايكروسوفت.

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٣ جميع الحقوق محفوظة.