٢٧ يوليو ٢٠٠٨
افتتاح مشروعات جديدة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في محافظة الإسكندرية

افتتح اليوم الدكتور/ طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، واللواء/ عادل لبيب محافظ الإسكندرية عدد من المشروعات الجديدة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمحافظة الإسكندرية بمناسبة احتفال المحافظة بعيدها القومي.

 وقد بدأ السيد الوزير والسيد المحافظ جولة الافتتاحات بلقاء القيادات الشعبية والتنفيذية لمحافظة الإسكندرية في ديوان عام المحافظة حيث ألقى الدكتور/ طارق كامل كلمة استعرض خلالها العديد من الموضوعات والخدمات التي تهم المواطن في العديد من القطاعات في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وأهم الانجازات التي تحققت خلال الفترة الماضية في هذا المجال، كما استعرض سيادته مراحل تنفيذ محاور مبادرة مجتمع المعلومات المصري التي تنفذها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع كافة الوزارات والأجهزة والهيئات المختلفة في الدولة للتحول نحو المجتمع الرقمي الذي نجحت مصر في تحقيق خطوات واسعة وغير مسبوقة منه خلال السنوات القليلة الماضية، وذلك بشهادة العديد من التقارير والمؤشرات الدولية المتخصصة في هذا المجال.

هذا وقد قام الدكتور/ طارق كامل واللواء/ عادل لبيب يرافقهما المهندس/ عقيل بشير بافتتاح مبنى الدليل الالكتروني بسنترال المنشية والذي تم تحديثه وتطويره بتكلفة إجمالية بلغت (15) مليون جنيه ويخدم الآن (11) محافظة مجاورة في المحيط الجغرافي لمحافظة الإسكندرية وهي البحيرة، ومرسى مطروح، وكفر الشيخ والشرقية، والغربية، والدقهلية، والمنوفية، ودمياط، ومدينة العاشر من رمضان، وذلك بعد أن كان يخدم محافظة الإسكندرية فقط قبل إجراء عمليات التحديث والتطوير التي قامت بها الشركة، ويقدم المركز خدماته للسادة المواطنين على مدار 24 ساعة يومياً طوال أيام الأسبوع، ويستقبل يومياً أكثر من (80) ألف مكالمة من السادة المواطنين، بمتوسط من (40) إلى (45) ثانية للمكالمة الواحدة. هذا وقد شملت عمليات التحديث والتطوير كل من المعدات الحديثة ومقدمي الخدمة من حملة المؤهلات العليا المجيدين للغات ومهارات الحاسب الآلي، وتطوير وتحديث موقع العمل نفسه.

كما تفقد السيد الوزير والسيد المحافظ مبنى التراسل الدولي بالمحافظة والذي تم تأسيسه عام 2005 كنقطة تجمع لكافة إدارات التراسل الدولي وإدارتها من مكان واحد نظراً لأهميتها ودورها في عملية التراسل الدولي عبر الكوابل البحرية المارة في هذه المنطقة، وقد بلغت التكلفة الإجمالية لإنشاء هذا المبنى حوالي (5) مليون دولار. الجدير بالذكر أن عدد السنترالات بمحافظة الإسكندرية يبلغ (60) سنترالا جميعها مفتوحة للتعاقد الفوري وتحتوى على حوالي مليون و214 ألف خط تليفون، ووصلت الكثافة التليفونية بالمحافظة إلى (26%).

هذا وقد بلغت جملة الاستثمارات في مجال الاتصالات بالمحافظة خلال الفترة من أكتوبر 1999 حتى منتصف عام 2008 حوالي (1080) مليون جنيه، وتشمل الخطة المستقبلية لمشروعات الاتصالات بمحافظة الإسكندرية حتى نهاية عام 2008 زيادة سعة السنترالات والشبكات الأرضية لتلبية الطلب المتزايد، وإزالة الاختناقات بالإضافة إلى استكمال تنفيذ شبكة CDMA بالمحافظة لتوصيل الخدمة التليفونية إلى جميع المناطق النائية والمناطق التي يصعب الوصول إليها عبر الشبكات الأرضية بالمحافظة. وتقدر التكلفة الاستثمارية الإجمالية لتنفيذ هذه المشروعات طبقاً للخطة أكثر من (85) مليون جنيه.
 
كما قام السيد الوزير والسيد المحافظ ويرافقهما المهندس/ علاء فهمي رئيس الهيئة القومية للبريد بافتتاح مكتب بريد الإسكندرية بمنطقة المنشية ومكتب بريد صلاح الدين بعد تطويرهما ويقدم المكتبان جميع الخدمات المالية والبريدية المتطورة للمواطنين من خلال (17) شباك في مكتب بريد الإسكندرية، و(11) شباك في مكتب بريد صلاح الدين، والمكتبين تم نمذجتهما وهما مزودين بأجهزة الحاسب الآلي ( حوالي 12 أجهزة) لتقديم خدمات الحساب الجاري والحوالات الفورية والعادية، والطرود، وصرف الشيكات، بالإضافة إلى خدمة صرف المعاشات حيث يقوم مكتب بريد الإسكندرية بصرف حوالي 4 ألاف و160 معاش وتوصيل أكثر من (160) معاش للمنازل، ويقوم مكتب بريد صلاح الدين بصرف أكثر من 5 ألاف و300 معاش وتوصيل حوالي (236) معاش للمنازل، كما يقوم المكتبان بتقديم خدمات التوفير وتحصيل فواتير التليفونات، وخدمة النت كوريير، ويبلغ عدد العاملين بالمكتبين (32) موظف وعامل، وقد تم ضم المكتبين إلى المكاتب التي تم اختيارها لتعمل فترة مسائية لتلبية احتياجات الجمهور خاصة في فترة صرف المعاشات.

الجدير بالذكر أن عدد مكاتب البريد بمنطقة بريد الإسكندرية يبلغ (113) مكتب بريد منها (64) مكتب تم نمذجتها، و(12) مكتب تحت النمذجة، ومكتبين بريد تحت الإنشاء، وتم اختيار عدد (18) مكتب للعمل فترة مسائية ( تعمل حتى العاشرة مساءاً) لتلبية احتياجات الجمهور وخاصة أثناء صرف المعاشات، كما يبلغ عدد عملاء التوفير بمنطقة بريد الإسكندرية حوالي2.750  مليون عميل تتجاوز إيداعاتهم بالهيئة الخمسة مليارات جنية.

هذا وبمناسبة اختيار مدينة الإسكندرية عاصمة للثقافة الإسلامية لعام 2008 من قبل المنظمة الإسلامية للثقافة والتربية والعلوم والتي تعتمد في معايير اختيارها على مدى ما تحتويه المدن المرشحة من زخم حضاري وإسلامي وما لذلك من تأثير إيجابي على تطور الفكر والثقافة الإسلامية في جميع دول العالم، قام الدكتور/ طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بحضور السيد المحافظ اللواء/ عادل لبيب بختم إصدار اليوم الأول للطابع التذكاري الذي أصدره البريد المصري احتفالا بهذه المناسبة.

كما شهد الدكتور/ طارق كامل واللواء/ عادل لبيب مراسم توقيع عدد من البروتوكولات ومذكرات التفاهم بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والغرفة التجارية بالإسكندرية والتي تهدف إلى تنفيذ عدد من

المشروعات منها تطوير وتأهيل مراكز الاتصالات وتحويلها إلى مراكز خدمة مجتمعية، ومشروع إنشاء وحدة نظم معلومات جغرافية بالغرفة، ومشروع تنمية مهارات تجار التجزئة والشركات الصغيرة والمتوسطة (أكاديمية التجار)، ومشروع نشر تطبيقات مشروع شبكة معلومات الغرف التجارية بمواقع الغرفة الجديدة. وتهدف هذه المشروعات جميعها إلي دعم الأنشطة التجارية بالغرفة التجارية بالإسكندرية باستخدام أدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. وقع البروتوكولات الدكتورة/ هدى بركة مساعد أول وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والأستاذ/ أحمد محمد الوكيل رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية بالإسكندرية.

بيانات اعلامية ذات صلة























حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٣ جميع الحقوق محفوظة.