٢٤ أغسطس ٢٠١٠
خلال الحفل الإفطار السنوي للبريد المصري الدكتور/ طارق كامل يقرر صرف مكافأة شهرين للعاملين بالهيئة القومية للبريد

خلال حفل الإفطار السنوي الذي نظمه البريد المصري أمس أعلن الدكتور/ طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات عن صرف مكافأة شهرين للعاملين بالهيئة القومية للبريد على مستوى الجمهورية وذلك تقديرا لمجهوداتهم خلال الفترة الماضية، وأشاد السيد الوزير بالأداء المتميز للعاملين بالهيئة، حيث وصل معدل نمو قطاع البريد إلى 12 %  وهو نفس معدلات النمو التي يسير بها قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتي تتراوح بين (12% – 13%)، حضر الحفل الدكتور/ على المصيلحي وزير التضامن الاجتماعي، والمهندس/ علاء فهمي وزير النقل، والدكتور/ أشرف ذكي رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد، والسيد/ نصر عبد الحميد نصر رئيس النقابة العامة للعاملين بالبريد.

كما أشاد الدكتور/ طارق كامل بالأداء المتميز للعاملين بالهيئة القومية للبريد، وقال أن معدلات النمو التي حققها البريد المصري بفضل أبنائه العاملين على مدار الأربع سنوات الماضية قد أثمرت عن زيادة في مدخرات المواطنين خلال الأشهر الـ 12 الماضية بلغت 10 مليارات جنية، كما وصل عدد حسابات صناديق توفير البريد أكثر من 21 مليون حساب توفير، وبلغ حجم أموال صندوق توفير البريد حوالي 83  مليار جنية، كما بلغ عدد المستفيدين من المعاشات المنصرفة من خلال البريد أكثر من 4.3 مليون مستفيد يتسلمون ما قيمته 1.7 مليار جنيه شهريا من خلال مكاتب البريد المنتشرة في جميع محافظات الجمهورية والتي وصل عددها إلى أكثر من 3750 مكتب بريد تقدم جميع الخدمات البريدية والمالية والمجتمعية لجميع فئات المجتمع.

وصرح الدكتور/ أشرف ذكى رئيس الهيئة القومية للبريد بأن البريد المصري لدية العديد من الإمكانيات والمقومات التي يجب علينا استثمارها بقوة لزيادة فعاليته وتمكنه من أداء دوره على الوجه الأكمل في المجتمع.، والارتقاء به للوصول إلى صورته الحضارية كمؤسسة مصرية رائدة لها دورها ومكانتها البارزة في المجتمع، وأضاف أننا مستعدون لتلقى كافة المقترحات والأفكار البناءة من أبناء الهيئة في كل وقت لإثراء العمل في هذا الاتجاه، وبلوغ الهدف المنشود الذي يراودنا جميعا وهو وضع البريد المصري في المكانة التي تليق به.


نبذة عن الهيئة القومية للبريد المصري
تعد الهيئة القومية للبريد المصري، التي تأسست عام 1865، أكبر مقدم للخدمات البريدية في مصر؛ حيث تتيح للشركات التجارية والمنازل والهيئات الحكومية القدرة على التواصل وإجراء الأعمال مع بعضها البعض والعالم بأسره من خلال تقديم خدمة نقل الرسائل والنماذج والأموال السلع والخدمات الأخرى بشكل موثوق فيه وبأسعار اقتصادية.

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٣ جميع الحقوق محفوظة.