٢٦ يوليو ٢٠١٦
تعاون بين وزارتي الاتصالات والتعليم العالي لتطوير منظومة التدريب والتعليم

شهد اليوم المهندس ياسر القاضي، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور أشرف الشيحي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي توقيع مذكرتي تفاهم لتطوير منظومة برامج التدريب التكنولوجي وبرامج تحفيز الإبداع وتنمية مفهوم ريادة الأعمال بين الشباب. وتهدف مذكرتا التفاهم للتعاون بين الوزارتين لبناء قاعدة استراتيجية من الطاقات البشرية المتميزة للعمل والإبداع في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في جميع محافظات الجمهورية.

وأكد المهندس ياسر القاضي، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على اهتمام الدولة بالاستثمار في العقول الشابة المبدعة بهدف بناء قاعدة متميزة من الشباب المؤهل لتعظيم الاستفادة من التكنولوجيات المتقدمة لخدمة التنمية الاقتصادية والاجتماعية. وأكد السيد الوزير أن تطوير صناعة قائمة على الابداع والابتكار في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يحقق قيمة مضافة عالية ويوفر فرص عمل أفضل للشباب.
وصرح الدكتور أشرف الشيحي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي أن التعاون الجاري بين الوزارتين، ومن أبرز أنشطته الاتفاقيتين، يمثل نقلة نوعية في مجال التعليم العالي والبحث العلمي ويسهم بشكل كبير في تطوير مهارات الخريجين وسرعة إدماجهم في سوق العمل.

وتعمل المبادرة على توفير منظومة تعليمية تطبيقية عالية الجودة مبنية على شراكة الجامعات والشركات الرائدة على مستوى العالم المطورة للتكنولوجيا بهدف تأهيل كوادر مصرية من شباب الخريجين وخلق قاعدة من رواد الأعمال وتكوين شبكات مجتمعية في مختلف التخصصات التكنولوجية مما يحفز الإبداع وريادة الأعمال.

ومن جانبها، صرحت الأستاذة أسماء حسنى، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات بأنه سيتم إدماج الجامعات الحكومية والخاصة ضمن منظومة برامج التدريب بالهيئة وبالأخص "المبادرة الرئاسية للتعلم التكنولوجي – علماء مصر المستقبل" ومبادرات الهيئة لتمكين الإبداع وريادة الأعمال، ومشروع إطار المهارات الوطني لوضع وتحديد المهارات والكفاءات التي تتطلبها كل وظيفة من الوظائف المتخصصة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات حيث سيتم تأهيل المتدربين بشهادات معتمدة دولياً.

يشمل التعاون دعم تدريب عدد من أعضاء هيئة التدريس بالجامعات وتأهيلهم ليكونوا شركاء تقديم المحتوى بأفضل الممارسات في مجالات الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال، وتصميم وتنفيذ المبادرات والبرامج التدريبية القائمة على احتياجات فعلية لسوق العمل محلياً وإقليمياً ودولياً، بالإضافة إلى خدمات توظيف الخريجين والحاقهم بالصناعة، وكذلك البرامج المحفزة للتعاون بين الجامعات والصناعة.

وأشار الدكتور أشرف حاتم، أمين المجلس الأعلى للجامعات إلى أن مذكرة التفاهم تهدف لشراكة معرفية قوية وأن التعاون يشمل تنظيم معارض التوظيف وورش عمل لربط الجامعات ومشروعات البحث والتطوير بصناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وأكد الدكتور  عز الدين أبو ستيت، أمين مجلس الجامعات الخاصة والأهلية على أن الاتفاقية تسهم في تحقيق الاستفادة القصوى من نقاط القوة التي تتمتع بها الجامعات الخاصة كما تعمل على تنفيذ استراتيجية المجلس والتي ترتكز على تخريج كوادر بشرية وإعداد خريج متميز، بالاضافة إلى المشاركة في تقديم خدمات ذات قيمة مضافة كالتدريب والتأهيل لتحقيق التوافق بين الاختصاصات الاكاديمية مع سوق العمل.

كما تنص مذكرتا التفاهم على توجيه الجامعات الحكومية والخاصة على التسجيل على منصة إبداع مصر والمعروفة باسم EgyptInnovate والترويج للمنصة بين الطلاب وأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم لنشر ثقافة الإبداع وريادة الأعمال لدى الشباب.

ومن جهته، أشار الدكتور حسام عثمان نائب الرئيس التنفيذي للهيئة والمشرف على تنفيذ المبادرة الرئاسية إلى أن المبادرة تتعاون مع كبرى الشركات والمؤسسات العالمية في مجال التدريب من خلال الاستعانة بمنصات عالمية في مجال التعليم الإلكتروني. وتركز المسارات التعليمية المستهدفة على تنمية المهارات المتعلقة بمجالات التسويق الرقمي، واختبار البرمجيات، وتطوير تطبيقات الهاتف المحمول، وتصميم الإلكترونيات، والذكاء الاصطناعي، وتحليل البيانات، وأنظمة البرمجيات المدمجة.

وتستهدف المبادرة تعليم وتدريب 16 ألف شخص من بينهم 1000 رائد أعمال، و5000 متخصص في مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وتدريب 10 ألاف خريج مع توعية 100 ألف شخص بالإضافة إلى توفير 7500 فرصة عمل، ومن المتوقع أن تسهم المبادرة في تأسيس 200 شركة ناشئة، وتكوين 10 شبكات مجتمعية متخصصة.

وقع الاتفاقيتين الأستاذة أسماء حسني الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات مع الدكتور أشرف حاتم أمين المجلس الأعلى للجامعات والدكتور عز الدين أبو ستيت، أمين مجلس الجامعات الخاصة والأهلية.

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٣ جميع الحقوق محفوظة.