١ ديسمبر ٢٠٢١
وزير الاتصالات يشهد إعلان نتائج النسخة الثالثة والختامية من مسابقة "كأس أفريقيا لإبداع الألعاب والتطبيقات الرقمية"

في إطار مبادرة "أفريقيا لإبداع الألعاب والتطبيقات الرقمية" التي أطلقها السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية في نوفمبر 2018 خلال فعاليات منتدى شباب العالم بمدينة شرم الشيخ بهدف بناء قدرات 10 آلاف شاب مصري وإفريقي ودعم تأسيس 100 شركة إفريقية ناشئة في مجالات تطوير التطبيقات والألعاب والرقمية، شهد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، عبر تقنية الفيديو كونفرنس، إعلان نتائج النسخة الثالثة والختامية من مسابقة "كأس أفريقيا لإبداع الألعاب والتطبيقات الرقمية" التي نظمتها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مُمثلة في هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، وتم تنفيذها من خلال مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال.

وجدير بالذكر أنه تم إطلاق المبادرة الرئاسية "أفريقيا لإبداع الألعاب والتطبيقات الرقمية" بهدف تحفيز الإبداع وريادة الأعمال بما يسهم في خلق فرص عمل وتحفيز النمو الاقتصادي وتعزيز التقارب بين شباب القارة الإفريقية تحت مظلة الدولة المصرية ورعايتها، بالإضافة إلى إيجاد حلول مبتكرة للتحديات التي تواجه أهداف النمو والاستدامة وازدهار القارة الأفريقية، وزيادة الوعي بالتحديات التي تواجه مجتمع التكنولوجيا بمختلف الدول الأفريقية.

هذا وأشار الدكتور عمرو طلعت إلى أن ختام المسابقة يمثل تتويجًا للجهود الدؤوبة على مدار ثلاث سنوات منذ إطلاق مبادرة "أفريقيا لإبداع الألعاب والتطبيقات الرقمية" الرئاسية، موضحًا الطفرة التي تحققت في البرامج والمبادرات المتعلقة ببناء القدرات الرقمية على المستويين المصري والإفريقي على الرغم من التحديات التي فرضتها الجائحة، مؤكدًا على أن المبادرة تم إطلاقها في إطار الحرص على تعظيم الاستفادة من الحلول الرقمية لخدمة القارة الأفريقية وإيمانًا بقدرات الشباب الأفريقي على تطويع التكنولوجيا وتطوير الحلول المبتكرة والإبداعية لمواجهة التحديات المجتمعية بالقارة.

وأضاف الدكتور عمرو طلعت أن مصر تبنت منهجًا شاملًا ورؤية متكاملة تستند إلى نموذج هرمي لبناء المهارات الرقمية في مختلف علوم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، حيث تم مضاعفة ميزانية التدريب 22 ضعفًا خلال ثلاث سنوات، كما تضاعف عدد المتدربين بمقدار 50 ضعف، بالإضافة إلى تنفيذ مبادرات لتشجيع الابتكار وريادة الأعمال وتحفيز الإبداع وتعزيز البحث والتطوير.
وأوضح الدكتور عمرو طلعت أن تم إطلاق مبادرة "أفريقيا لإبداع الألعاب والتطبيقات الرقمية" الرئاسية بهدف مشاركة برامج بناء القدرات في التطبيقات والألعاب الرقمية مع الأشقاء في الدول الإفريقية وعلى النحو الذى يسهم في خلق فرص عمل وأعمال للشباب الإفريقي من خلال دعم إنشاء الشركات الناشئة، وكذلك من خلال بناء شبكات تعليمية على مستوى إفريقيا في التقنيات الرائدة لتكون بمثابة منصات للابتكار التكنولوجي وريادة الأعمال، مشيرًا إلى أن المبادرة يتكامل معها برامج بناء القدرات الأخرى طويلة الأمد، التي من بينها البرامج المُقدَمة من مركز التدريب المصري الإفريقي للتدريب في مجال تنظيم الاتصالات، والمركز الإقليمي للتدريب البريدي.

واستعرض الدكتور عمرو طلعت مخرجات المبادرة، التي شملت تدريب نحو ١٠ آلاف شاب وشابة من الطلبة والخريجين الذين أتموا عدد 27377 محتوًا تدريبيًا في 30 مسار وتخصص تكنولوجي، كما تم دعم تأسيس أكثر من 100 شركة ناشئة، موضحًا أنه سيتم إتاحة الفرصة للنماذج المتميزة بالمبادرة لاستعراض تجربتهم في منتدى شباب العالم في يناير2022، موجهًا الشكر لجميع الجهات المتعاونة في تنفيذ المبادرة وتمكينها من الوصول إلى 22 دولة إفريقية.

وأشار المهندس عمرو محفوظ الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات إلى أن المسابقة تُعد الأولى من نوعها في قارة إفريقيا، حيث توفر لرواد الأعمال والشركات الناشئة في مراحلها المبكرة منصة هامة للتنمية واستعراض أفكارهم ومشروعاتهم الابتكارية، بالإضافة إلى الجوائز والمنح المالية، مشيرًا إلى أن المسابقة تتضمن مسارين هما تصميم التطبيقات وتصميم الألعاب الرقمية. كما أوضح أنه تقدم للنسخة الختامية من المسابقة 245 شركة ناشئة من 16 دولة أفريقية بما يمثل زيادة بنسبة 30٪ مقارنةً بطلبات التقديم في عام 2020.

ومن جانبه قام الدكتور حسام عثمان نائب رئيس هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات ورئيس مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال باستعراض مراحل التصفيات واختيار الشركات المتقدمة للمسابقة والتي أسفرت عن وصول 50 شركة للمرحلة الأولى من التصفيات ،حيث تلقوا تدريبًا تقنيًا عبر الإنترنت في مجالات تخطيط الأعمال وتسريعها وتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وعلوم البيانات، حيث تأهل منهم 28 شركة ناشئة من ثمان دول إفريقية للمرحلة النهائية من التصفيات بعد استعراض أفكارهم الابتكارية ومشروعاتهم التجارية أمام لجنة من المحكمين من مصر ونيجيريا وجنوب إفريقيا.

كما أسفرت التصفيات النهائية للمسابقة، التي أشرف عليها لجنة تحكيم مكونة من أعضاء من مصر ونيجيريا والمغرب، عن فوز ست شركات بالمراكز الثلاثة المختلفة بمساري تصميم التطبيقات وتطوير الألعاب الرقمية، بإجمالي جوائز مالية قدرها 48 ألف دولار، بالإضافة إلى جائزة قيمتها ألف دولار لباقي الفرق التي وصلت للمرحلة النهائية، قدمتها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وفاز بالمركز الأول في مسار تصميم التطبيقات شركة Africa Innovation Technology Group من الكاميرون، وفاز بالمركز الثاني شركة Boxconn Technologies من غانا، وبالمركز الثاني مكرر شركة Qme المصرية، وفاز بالمركز الثالث شركةArete-consulting  من مصر أيضًا. فيما فازت شركتان في مسار تصميم الألعاب الرقمية، حيث فاز بالمركز الأول Dimension11 من نيجيريا، وبالمركز الثالث Alkemiza من جنوب إفريقيا.

وفى ختام كلمته، أثنى الدكتور عمرو طلعت على الأفكار التي استمع إليها والمشروعات الفائزة بالمسابقة، مشيرًا إلى أن هذه المشروعات تؤكد بما لا يدع مجالًا للشك على امتلاك الشباب المصري والإفريقي للفكر الخلاق والمبدع وأنهم على الطريق الصحيح من خلال بناء قدراتهم على تطويع التكنولوجيا واستخدامها في تطوير حلول مبتكرة قادرة على النمو والمنافسة وتساهم في خدمة مجتمعاتهم والارتقاء بالقارة الإفريقية.

وخلال استعراضهم لحلول شركاتهم، قام مؤسسو الشركات الناشئة الفائزة بالمسابقة وممثلون عنها من الدول الإفريقية بتوجيه الشكر للدولة المصرية والقائمين على المبادرة لما تلقوه من دعم وما اكتسبوه من خبرات ومهارات، مشيدين بالجهود المبذولة في المبادرة.

ويذكر أن شركة IBM قامت بالتعاون مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات لتدريب فرق العمل بالشركات الناشئة المشاركة بالمسابقة وإتاحة برامج للتوجيه والإرشاد في مجال ريادة الأعمال، وكذلك التدريب التقني في مجال تحليل البيانات والذكاء الاصطناعي. كما شاركت الشركة في عملية التحكيم لاختيار أفضل المتقدمين وقدمت للفائزين مجموعة من خدمات الدعم المختلفة والاستشارات الفنية مع إتاحة الاستفادة من منصاتها التكنولوجية وبرامجها.

وحضر فعاليات ختام المسابقة ممثلون عن فرق العمل المشاركة في المسابقة، من مصر والدول الإفريقية، ومجموعة من قيادات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وعدد من المدراء التنفيذيين بمركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال بهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات.

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٢ جميع الحقوق محفوظة.