التعاون الثنائي



التعاون الثنائي مع أمريكا اللاتينية

تتمتع مصر ودول أمريكا اللاتينية بسمات اقتصادية واجتماعية مشتركة تتجلى في معدلات النمو الاقتصادي المتزايدة وقاعدة الموارد البشرية الغنية. بالإضافة إلى ذلك، تواجه دول أمريكا اللاتينية ومصر تحديات تنموية مشتركة، مما يمهد الطريق لتعاون أفضل.

وتولي مصر أهمية كبيرة لدول أمريكا اللاتينية والتي تم التأكيد عليها في انفتاح السياسة الخارجية المصرية على دول أمريكا اللاتينية مما يبرز المكانة التي تتمتع بها مصر باعتبارها الدولة المحورية في محيطها الأفريقي والعربي، هذا إلى جانب الدور المهم الذي تلعبه مصر على الصعيد الدولي، والقضايا الإقليمية والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

تسعى جمهورية مصر العربية إلى تعظيم الاستثمارات مع دول أمريكا اللاتينية، حيث تشارك مصر وعدد من دول أمريكا الجنوبية في اتفاقية التجارة الحرة التفضيلية مع المجموعة الاقتصادية لأمريكا الجنوبية (ميركوسور) في عام 2010، والتي دخلت حيز التنفيذ في عام 2017، و تشمل الأرجنتين وأوروجواي و باراجواي والبرازيل. والبلدان المنتسبة هي الإكوادور وبوليفيا وبيرو وسورينام وتشيلي وغيانا وكولومبيا. والدول المراقبة هي نيوزيلندا والمكسيك.

أهداف وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تجاه التعاون مع دول أمريكا اللاتينية:
  • تبادل أفضل الخبرات فيما يتعلق بالتحول والتكامل الرقمي واستخدام تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات في تحقيق التنمية المستدامة
  • تعزيز بناء القدرات والاستفادة المتبادلة من تجارب دول أمريكا اللاتينية على نطاق واسع للقضاء على محو الأمية الرقمية وإعادة تأهيل المواطنين في ضوء التكنولوجيات الناشئة
  • تبادل الخبرات فيما يتعلق بالمدن الذكية والمناطق التكنولوجية
  • تنسيق المواقف بشأن قضايا تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على المستويين الدولي والمتعدد الأطراف مع التركيز على قضايا التقييس
  • تشجيع الاستثمار من خلال تشجيع القطاع الخاص لإنشاء مراكز تميز إقليمية في مصر في المجالات التالية:
    • مراكز البحث والتطوير والابتكار لتطوير برامج مدمجة تركز على الصناعة ، مثل صناعة السيارات
    • إنشاء مراكز لتقديم الدعم الفني في مجال تكنولوجيا المعلومات، بما في ذلك خدمات الدعم الفني
    • إنشاء مراكز خدمة مشتركة ومراكز اتصال من خلال توفير الموارد البشرية والخدمات المالية والمحاسبية وخدمات المشتريات

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٢ جميع الحقوق محفوظة.