التعاون الثنائي



التعاون الثنائي مع الولايات المتحدة

تتمتع مصر والولايات المتحدة بعلاقات استراتيجية على المستويين الاقتصادي والسياسي. وقد تمكنت مصر من البناء على هذه العلاقة لتعزيز التعاون في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات عبر آليات الحوار البناء. كما تتعاون مصر مع الولايات المتحدة في نطاق المفاوضات في المنظمات الدولية لتحقيق التوازن المنشود بين الطرفين. وعلى الصعيد الاقتصادي، نجحت مصر في تعزيز علاقات التعاون وتحقيق مبدأ الشراكة البناءة من خلال زيادة تواجد الشركات الأمريكية في البلاد. وقد ساهم ذلك في زيادة فرص العمل ودفع التنمية الاقتصادية والمجتمعية من خلال العديد من المشاريع.

وتجري مصر والولايات المتحدة حوارًا استراتيجيًا منتظمًا على أعلى مستوى سياسي، ويُعد قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات جزء من هذا الحوار الذي يهدف إلى:
  • مواصلة الحوار الاستراتيجي رفيع المستوى مع الولايات المتحدة حول الموضوعات المختلفة التي تهم الجانبين
  • إنشاء شراكات فعالة تقوم على المنفعة المتبادلة على مستوى القطاعين الخاص الأمريكي والمصري
  • الاستفادة من الخبرات الأمريكية في المجال التقني، ودعم الشركات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال المصريين على نحو أكثر إيجابية
  • تبادل الآراء حول أهم الجوانب السياسية والجوانب التنظيمية
  • التعاون على مستوى بناء القدرات وتعزيز المهارات
  • تعزيز الفهم الجيد للتنمية القطاعية في مصر بالتعاون مع النظراء الأمريكيين

ويتم التعاون مع الولايات المتحدة مع مختلف أصحاب المصلحة بما في ذلك الحكومة وغرف التجارة والقطاع الخاص والأوساط الأكاديمية ومؤسسات البحث.


حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٢ جميع الحقوق محفوظة.