بحــث   

٢٦
مايو ٢٠٢٢
مصر الرابعة عالميًا بمؤشر "إيكونوميست" حول عودة الحياة الطبيعية بعد الجائحة

احتلت مصر المرتبة الرابعة في مؤشر عودة الحياة الطبيعية الذي تصدره مجلة "إيكونوميست" ويرصد من خلال عدة عوامل ومؤشرات عودة الحياة الطبيعية بعد جائحة كورونا في ٥٠ دولة في العالم. ووفقًا للمؤشر كانت مصر واحدة من البلدان التي أظهرت مرونة وقدرة على الصمود في التعامل مع الآثار السلبية التي خلفتها الجائحة والقيود التي فرضتها.


٢٢
مايو ٢٠٢٢
انتقال الحكومة إلى العاصمة الإدارية يعظم جهود التحول الرقمي

تبذل الدولة جهودًا دؤوبة لاستكمال عملية انتقال الحكومة إلى العاصمة الإدارية الجديدة مما سيسهم في تعظيم جهود تنفيذ منظومة التحول للاقتصاد الرقمي. وتشير التقارير إلى أن مصر ضمن أوائل الدول في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا في تطبيق منظومة الفاتورة الإلكترونية، الأمر الذي يعكس اهتمام الدولة بالتوسع في تقديم الخدمات وحلول المدفوعات الإلكترونية وزيادة معدلات نمو التجارة الإلكترونية ضمن رؤية مصر ٢٠٣٠.


٨
مايو ٢٠٢٢
الاستثمارات في قطاع التكنولوجيا المالية ترتفع بنسبة ٣٠٠% خلال ١٢ شهرًا

شهد قطاع التكنولوجيا المالية في مصر مكاسب هائلة في السنوات الخمس الماضية، ونما نموًا ملحوظًا. وارتفعت نسبة الاستثمارات في هذا القطاع بأكثر من ٣٠٠٪ خلال الاثني عشر شهرًا الماضية، مما يشير إلى التطور الهائل والتوسع في الشركات الناشئة المتخصصة في مجال التكنولوجيا المالية أو في تلك التي تتبنى هذه التكنولوجيا لتقديم منتجات وخدمات مختلفة.


٢
مايو ٢٠٢٢
مصر ضمن أفضل ١٠ دول متقدمة تكنولوجيًا في إفريقيا

جاءت مصر ضمن أفضل عشر دول إفريقية من حيث التقدم التكنولوجي في عام ٢٠٢٢. ولطالما اعتُبرت مصر مهدًا للحضارة العالمية، وينسَب إليها العديد من الاكتشافات العلمية والتكنولوجية، ولديها أفضل المؤسسات البحثية والعلمية في القارة السمراء. وتتبنى الدولة استخدام التكنولوجيا على نطاقٍ واسعٍ في جميع صناعاتها، كما أن قطاعي تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والأعمال التجارية بها يشهدان ازدهارًا مستمرًا.


٢٧
أبريل ٢٠٢٢
المراكز البحثية المصرية تظهر بقوة في التصنيف الإقليمي

جاءت تسعة معاهد بحثية مصرية من بين أفضل عشرين مؤسسة في المنطقة، وفقًا لتصنيفات مركز أبحاث منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التابعة لمنظمة الأبحاث الإسبانية "سيماجو"، وجاء المركز القومي للبحوث في المرتبة الأولى على مستوى المنطقة. ويستند التصنيف إلى ثلاثة مؤشرات رئيسية، هي: البحث والابتكار والتأثير المجتمعي.


١٨
أبريل ٢٠٢٢
مصر تستثمر بقوة في بناء القدرات الرقمية

خصصت مصر أكثر من ١.١ مليار جنيه لتلبية الطلب المتزايد على تعلم المهارات الرقمية، وذلك وفقًا لإنفوجرافيك أعده مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء. وفي هذا الصدد، دربت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أكثر من ١٨٠ ألف شاب وشابة من خلال مبادرة "مستقبلنا رقمي" لتأهيل الشباب وإعدادهم لسوق العمل.


١٤
أبريل ٢٠٢٢
إريكسون تدعم جهود التحول الرقمي في مصر

تسعى شركة "إريكسون" لتقديم الدعم الفني المطلوب في قطاعي التعليم والصحة في مصر باستخدام أحدث تقنياتها، حيث يُعد تطوير القطاعين أولوية قصوى للحكومة المصرية. كما تعاونت الشركة مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات لتنظيم "هاكاثون معًا عن بُعد" بهدف دعم الابتكار وتطوير الأفكار الرقمية المتعلقة بتكنولوجيا الجيل الخامس بما يتماشى مع رؤية مصر ٢٠٣٠.


١٠
أبريل ٢٠٢٢
مصر تملك سوقًا تكنولوجية مالية واعدة والأكثر جاذبية بالشرق الأوسط

تملك مصر سوقًا تكنولوجية مالية واعدة والأكثر جاذبية وربحًا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وفقَا لإنفوجرافيك نشره مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار، حيث تتمتع مصر بعددٍ كبيرٍ من المستخدمين المحتملين في مجال التكنولوجيا المالية، ليبلغ إجمالي سوق التكنولوجيا المالية المتوقع بها ما بين ٦٢ و٧٤ مليون مستخدم.


٣
أبريل ٢٠٢٢
مصر تمضي قدمًا نحو تحقيق التحول الرقمي

في إطار خطة الدولة لتحقيق التحول الرقمي، تنفذ مصر عدة مشاريع بهدف زيادة متوسط سرعة الإنترنت، وتوصيل كوابل الألياف الضوئية لحوالي ٦٠٪ من السكان، وتنفيذ برنامج قمر صناعي محلي، وبناء اقتصاد قائم على المعرفة من خلال التوسع في تبنّي تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، حيث تسعى مصر للتحول إلى مركز رئيسي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.


حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٢ جميع الحقوق محفوظة.